القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات ساخنة

انواع كروت الشاشة و افضلها للالعاب 2020 - Nvidia AMD - RtechArabic

types-graphics-cards-games-2020-Nvidia-amd

متابعي الكريم، في هذه المقالة سنأخذ نظرة على أهم النصائح والنقاط التي تهمك عندما يتعلق الأمر بكارت شاشة اللاب توب أثناء اختيارك لجهاز الحاسوب خاصة إذا كنت تريد لاب توب للألعاب. و عندما نقول : معالج رسومي، بطاقة رسومية، بطاقة جرافيك، كارت شاشة ، فإننا نتكلم على شيء واحد هو معالج الشاشة (GPU) ، و تعد شركتيّ AMD و NVIDIA أهم الماركات المنافسة في هذا النوع من المعالجات الرسومية ، مع مساهمات بسيطة من إنتل Intel خاصة كارت الشاشة (Intel UHD 620). 

  • ما هي كارت الشاشة أو معالج رسومي GPU؟
  • كيف أختار كارت شاشة في اللاب توب؟
  • ما الفرق بين كارت شاشة مدمج و كارت شاشة خارجي أو منفصل؟ و أيهما أحسن و أفضل؟
  • هل كرت الشاشة المدمج مناسب لك أم أنك بحاجة لكرت شاشة منفصل؟
  • ما هي مكونات كارت الشاشة أو وحدة معالجة الرسوميات؟
  • ما هي عوامل و العناصر التي يتم من خلالها إختيار كارت شاشة مناسب؟

تعريف كارت الشاشة:

كارت الشاشة (GPU): هو عبارة عن معالج متخصص في معالجة الرسومات والصور و الفيديوهات و غيرها من أمور الجرافيك، يحتوي هذا المعالج  على ذاكرة خاصة به ، تسمى ب VRAM سنفصل معناها ضمن هذه المقالة. 

إذن كرت الشاشة أو GPU هو الجزء و المكون المسؤول عن رسم الصور على شاشة الحاسب و معالجة تفاصيلها من إضاءة و سطوح و غيرها. و بالتالي كل ما كان GPU أقوى و أعلى كل ما استطعت تشغيل تطبيقات أقوى مثل تحرير فيديوهات 4k و 3d أو الألعاب عالية الجودة.

وللإشارة فيمكن توظيف  قدرة معالج الشاشة الهائلة في أمور أخرى اكثر تعقيدا، فبالإضافة لمهمة تسريع القيام بإنتاج الفيديوهات كما ذكرنا ، توظف كارت الشاشة لتعدين العملات الإلكترونية مثل البتكوين bitcoin و كذا الأبحاث العلمية و غيرها من المجالات الرقمية. 

كيفية اختيار المعالج الرسومي GPU في أجهزة اللاب توب:

نحن كمستخدمين نختلف في عدة أمور وهي التي تحدّثنا عنها في مقالة أهمية تحديد نمط الاستخدام في اختار أفضل لاب توب لك ، عموما: الأمر الأول الذي نختلف فيه هو نوع الاستخدام والأمر الثاني الميزانية، وكما أسلفنا الذكر، كلما كان استخدامك أكثر تعقيدًا كلما احتجت لمكونات أقوى لتتمكّن من الحصول على افضل جهاز لاب توب يناسب نوعية الاستخدام خاصتك . و من هنا و فيما يتعلق بموضوعنا الحالي، نجد نوعين رئيسيين من كارت الشاشة: كارت شاشة مدمجكارت شاشة منفصل.

كارت الشاشة منه نوعين: مدمج أو منفصل

سنحاول هنا الإجابة على السؤال التالي:  هل كرت الشاشة المدمج مناسب لك أم أنك بحاجة لكرت شاشة منفصل؟ 

للإجابة على هذا السؤال، سنفصل في هذا النوعين:

كرت شاشة مدمج أو داخلي (  "Integrated" (built in: 

يعد هذا النوع الأكثر انتشاراً بل الأساس في كل اللاب توبات. حيث يأتي فيه كرت الشاشة مدمج في لوحة الأم، غير منفصل عنها، هذا الكارت يعتمد بشكل أساسي على ذاكرة الرام ضمن تقنية تشارك الذاكرة (shared memory).
هذا النوع من الكارت الشاشة يكون مناسب لـ: أغلب الاستخدامات مثل التصفح وتحرير النصوص ومشاهدة الفيديو والألعاب الخفيفة والتصميم البسيط وما إلى ذلك.
تتميز هذه الكارت بكونها رخيصة الثمن و تستهلك البطارية بشكل أقل ، لكن يعاب عليها أنها غير مناسبة للاستخدامات الثقيلة، بمعنى أن اللاب توب الذي يتوفر فقط على هذا النوع من كارت الشاشة ، في حالة استخدام الجرافيكس أو الألعاب الثقيلة سيبذل جهدا كبيرا جدا و أحيانا قد تنطفئ الشاشة أو يتوقف الحاسوب كليا، و بالتالي فلا ننصح أبدا بالاعتماد علي كارت شاشة مدمج في حالة الاستخدام الثقيل بل لابد من كارت خارجية.
وأفضل مثال على كارت شاشة مدمج نجد Intel UHD 620، هذا المعالج الرسومي قادر على تشغيل ألعاب حتى 2017 وربما 2018 و 2019 أي الألعاب الخفيفة ذات جودة الضعيفة.  
و خلاصة القول هنا، اذا كان نمط استخدامك خفيفا أي يعتمد على المكتبيات و معالج النصوص و تصفح النت ولا ترغب بتشغيل الألعاب الثقيلة أو تحرير الفيديوهات باستمرار وبشكل احترافي، فسيكون خيار كارت الشاشة مدمج مناسب لك.

كرت شاشة منفصل أو خارجي "Dedicated "  built out:

كرت الشاشة هنا يكون قطعة منفصلة وليس مدمجاً في لوحة الأم، بحيث يمكن فكها و تركيبها بشكل منفصل داخل اللاب توب، بل و خارجه أيضا ، ذلك أن كارت الشاشة الغير مدمج يتوفر على معالج خاص وذاكرة خاصة به بمعزل عن ذاكرة الرام التابعة للمعالج GPU.
تعد كارت الشاشة المنفصلة الأفضل من حيث الأداء و المناسبة أكثر للاستخدامات الثقيلة. إلا إن سعرها مرتفع و تستهلك البطارية بشكل اكبر.
ومن هنا يمكننا إن ننصح بهذا النوع من كارت الشاشة: أصحاب الاستخدامات المتقدمة مثل برامج التحرير والتصميم الثقيلة والألعاب عالية الجودة وما إلى ذلك.
و كما ذكرنا في المقدمة ، تعد كلا من شركة AMD وشركة NVIDIA المشهورتين و المتنافستين في مجال إنتاج كارت شاشة منفصلة، وهنا تتعدد الخيارات بشكل ملحوظ. إلا أنه يمكن تقسيم المعالجات الرسومية المنفصلة إلى قسمين رئيسيين تبعا لقوة الأداء ونمط الاستخدام.

يمكن تقسيم هذا النوع أي كارت شاشة منفصل إلي قسمين أساسيين: 

المعالجات الرسومية المنفصلة متوسطة الأداء:

المعالجات الرسومية المتوسّطة  الأداء:

يمكننا تلخيصها في الخيارات التالية :

  • بطاقة NVIDIA MX 110
  • بطاقة NVIDIA MX 130
  • بطاقة AMD Radeon 530
  • بطاقة AMD Radeon 540
  • بطاقة NVIDIA MX 150

المعالجات الرسومية المنفصلة مرتفعة الأداء:

تعد هذه المعالجات الرسومية -أو كروت الشاشة- الأكثر تواجدا في الأجهزة الرائدة والتي تأتي بسعر أعلى من 800 دولار أمريكي عادة. وهي وبلا شك ممتازة في تشغيل الألعاب وبرامج المونتاج وأيضًا تحمّل الضغط الكبير مثل تشغيل عدة تطبيقات في آن واحد وما إلى ذلك.

تتمثل هذه النوعية من كارت الشاشة المنفصلة في سلسلة GTX التابعة لشركة NVIDIA مثل   GTX 1050Ti، GTX 1660، 1660Ti GTX، و أيضا سلسلة آرتي إكس RTX مثل GeForce RTX 2080 Ti و تعد هذه السلسلة الأفضل و الأقوى ضمن بطاقات NVIDIA بشكل عام،

  • GeForce RTX 2080 Ti
  • GeForce RTX 3070
  • GeForce RTX 3080
أما بطاقات أي إم ديAMD المنافسة، فنجد مثلا :
  • AMD Radeon RX 5700 XT
  • AMD Radeon RX 5700 XT Anniversary
  • AMD Radeon VII
  • AMD Radeon RX Vega 64 Liquid

ما هي مكونات كرت الشاشة؟

وحدة معالجة الرسومياتGPU:

وحدة معالجة الرسوميات هي قطعة مربعة الشكل توجد على وسط  كارت الشاشة و يوجد عليها المبرد الذي يتولى مهمة تبريدها، و كما ذكرنا سابقا ، هذه الوحدة عبارة عن معالج متخصص بأداء مهمة واحدة ألا و هي معالجة الصور و الرسوم. تتميز وحدة معالجة الرسوميات بعدد كبير جدا من النوى الصغيرة المتخصصة برسم الصور، فقد يصل عدد النوى فيه إلى عدة آلاف، و عادة ما يدل رقم كرت الشاشة على قوة معالج الرسوميات فيه.

ذاكرة الوصول العشوائية للرسوميات (VRAM):

و هي الذاكرة الموجودة على كارت الشاشة و التي يخزن عليها معالج الرسوميات الملفات التي يستعملها أثناء أداء مهامه المختلفة، و في حال كانت هذه الذاكرة غير كافية لتخزين الملفات ، فان معالج الرسوميات عندئذ يلجأ إلى تخزينها على ذاكرة الوصول العشوائية – RAM و هذا هو معنى العبارة الشهيرة التي نسمعها عند الباعة عندما يحدثك عن كارت الشاشة بقوله ” كرت 1 جيجا فاتح 4 جيجا “ أي أن هذا الكرت يستطيع استخدام 3 غيغابايت إضافية من ذاكرة النظام. و عموما هذه الميزة قد تكون في غالب الأحيان سلبية، لماذا؟ بما أن ال RAM هي حاليا من الجيل الرابع DDR4 و ال VRAM هي من الجيل الخامس GDDR5 تكون سرعة نقل البيانات عند تخزين الملفات على ال RAM أبطأ ، مما يؤدي إلى حصول تأثيرات تكسر في الفيديو عند امتلاء ذاكرة الوصول العشوائية للرسوميات و قيام الحاسب باستعمال ذاكرة النظام البطيئة. و من هنا يتبن لك أهمية كون ذاكرة كارت الشاشة نفسها كبيرة دون الحاجة إلى الاستعانة بذاكرة الرام.

المبرد Cooler :

يكون هذا المبرد أو المشعاع – Radiator  إما معدن سائل تبريدي أو مراوح أو كليهما ، يقوم هذا المبرد بتبديد الحرارة التي يولدها معالج الرسوميات. و تتمثل أهمية هذا المبرد في كونه  يمكنك من الحصول على درجات حرارة منخفضة بشكل  يحافظ على المعالج و يحميه من الأذية بالحرارة من جهة، و يمكنك أيضا من الحصول على تردد أعلى و بالتالي أداء افضل.

نأتي الأن إلى الحديث عن معايير اختيار كارت شاشة افضل لك. عموما هناك ست نقاط أساسية من خلالها تميز بين مختلف إصدارات كارت الشاشة، وقوة كل واحدة منها وما إلى ذلك.

ما هي عوامل اختيار كارت الشاشة المناسب؟

  1. حجم ونوع الذاكرة: يطلق عليها كما ذكرنا سابقا VRAM و تقاس بالميجابايت أو الجيجابايت، و قد فصلنا القول في عبارة البائع بأن لديه كرت 512 أو 1 جيجا ويبدأ في عرض 4 جيجا ، و أن الأفضل أن تكون ذاكرة الكارت كبيرة بذاتها دون الحاجة إلى ذاكرة الرام .وبخصوص نوع الذاكرة عموما نجد   GDDR 1 و 2 و 3 إلى 5.
  2. سرعة التوقيت GPU Clock : هذا المعيار يعد اهم العناصر ينبغي الاهتمام به كثيرا. وسرعة التوقيت تدل علي سرعة نقل البيانات في كرت الشاشة ، أو بمعني أخر الزمن الذي يأخذه الكرت لمعالجة أي جرافيكس أو رسمة في لعبة أو فيديو أو مشهد. ومنه  فكلما كانت سرعة التوقيت اعلى كل ما كانت السرعة اعلى و الأداء افضل. وتقاس هذه السرعة بالميجاهرتز. ويجب عليك اختيارها بعناية حتي تضمن أن يكون الكرت سريع في معالجة الجرافيكس وبالتالي يعمل الكرت لديك بشكل ممتاز علي مدار سنوات لان التكنولوجيا سريعة التطور والألعاب أيضا.
  3. دقة الشاشة Max Resolution : هذا العامل هو عبارة عن اعلي دقة شاشة يمكن أن يصل لها كرت الشاشة هذه النقطة شديدة الأهمية خاصة  لأصحاب الشاشات الكبيرة ،فيجب عليهم الاهتمام بهذا العامل حتي يكون اعلي دقة لكرت الشاشة هي الـ Full HD أو UHD وبذلك يشاهدوا الأفلام علي الشاشة الكبيرة بدقة عالية ووضوح وجودة مميزة.
  4. DirectX دايركت إكس: هو عبارة عن مجموعة من التعريفات متعددة المهام حتي تعمل الألعاب بشكل افضل. بالتأكيد هذا العنصر هام جدا بالنسبة لتشغيل الألعاب و برامج ثلاثية الأبعاد، فيجب أن يدعم كرت الشاشة احدث دايركت إكس DirectX حتي تعمل الألعاب لديك بشكل ممتاز. 
  5. تقنية التظليلShaders : يتعلق الأمر هنا بجودة ووضوح الصورة. ففي الألعاب الحديثة تجد أن وجوه الأشخاص بارزة و اكثر واقعية و اكثر محاكاة للمؤثرات الحقيقية. هذه الخاصية لها اكثر من إصدار وكلما زاد رقم الإصدار كلما كانت واقعية الصورة افضل .
  6. Bandwidth عرض نطاق: وهي تشير إلي سرعة النقل أي قياس معدل نقل البيانات. ومعناها بشكل مبسط أنها كمية المعلومات التي يمكن للمعالج أن يعالجها خلال الثانية الواحدة. وكلمات زادت كلما كان افضل. مثال : نفرض أن عرض نطاق المسارات التي تنقل البيانات إلى المعالج من الذاكرة هو 64 بت وان تردد الناقل الذي يربط بين المعالج والذاكرة هو 800 ميجاهرتز. إداً معدل نقل البينات == 64 بت × 800 ميجاهرتز= 51200 ميجابت أو 6400 ميجابايت (علما أن بايت واحد يساوي 8 بت).
  7. اختيار كارت الشاشة الأنسب لشاشتك : عند اختيار كارت الشاشة المناسب يجب وضع الشاشة التي تمتلكها في عين الاعتبار أيضاً، فلو كانت لديك مثلا شاشة فوركي 4K و أردت مشاهدة فلم بجودة 4K  فهنا تحتاج الى كرت  شاشة قادرة على دعم هذه الجودة مع تقديم معدل إطارات ملائم،  مثل كارت شاشة RTX 2060 أو RTX 2070.

وهكذا نكون قد فصلنا القول في موضوع كارت الشاشة، طبعا هناك نقاط و معلومات أخرى اكثر دقة و تفصيلا في الموضوع، لكن حتى لا نطيل أو نضيع في التفاصيل، حاولت اختصار الموضوع قدر المستطاع حتى تعم الفائدة.و فيما يلي فيديو "Nvidia vs AMD 2020 أنواع كروت الشاشة، معايير اختيار افضل كارت شاشة للاب توب، كيفية معرفة مواصفاتها" من إعداد و تقديم أخوكم مصطفى:



هل اعجبك الموضوع :
author-img
أخوكم مصطفى، متخصص في بناء و تطوير المحتوى على الأنترنيت و التسويق الالكتروني، مؤسس ومسير قناة روبوت تكنو عربي المتخصصة في تقديم شروحات ودروس بالڤيديو حول مواضيع بناء الويب و التكنولوجيات و التسويق الالكتروني و التجارة الالكترونية، أسعد بالتواصل معكم و تقديم خدمة مميزة في إطار تطوير الويب والتسويق الرقمي.

تعليقات

متابعنا الكريم، يمكنك التفاعل في الموقع بإضافة تعليقك أو ملاحظاتك ضمن قسم التعليق أسفل المقالة، وسيتم نشرها مباشرة بعد الاجابة عليها.
كما يمكنك التواصل معنا عبر صفحة اتصل بنا او عبر البريد الالكتروني: Robotechno.arabic@gmail.com
محتويات المقالة :
    DMCA.com Protection Status Addurl.nu