القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات ساخنة

ما هو الجيل الخامس (5G): كل ما تود معرفته من أسرار - RtechArabic

ما هو الجيل الخامس (5G): كل ما تود معرفته من أسرار

 ما هو الجيل الخامس (5G): كل ما تود معرفته من أسرار

شهدت الاتصالات اللاسلكية تطورا ملحوظا ، حيث عملت و تعمل الدول و الشركات على تطوير طرق الاتصال و التواصل و الحصول على المعلومة في أقل وقت و جهد و بأقصى سرعة ممكنة، و قد عرفت التكنولوجيا الرقمية أجيالا عدة من تقنية الاتصالات، و تطورا كبيرا جيلا بعد جيل من الجيل الأول وصولا في الوقت الحالي إلى الجيل الخامس (5G)، و أمام أهمية المعلومة و قدرتها على التحكم في المجتمعات و الدول و اقتصاداتها ... لازلنا نلحظ صراعا مريرا و محتدما بين مختلف الدول لامتلاك التكنولوجيا المتقدمة و السيطرة عليها و تحقيق السبق في امتلاك تقنية اتصالات عالية السرعة و توظيفها في تطوير الاقتصاد أو تسيير مصالحها الدولية، أو الاطلاع المستمر على تحركات مجتمعاتها و خصومها على حد سواء ... و هذا ما يمكنه أن يفسر الصراع المحتدم حاليا بين الصين و الولايات المتحدة الأمريكية حول امتلاك الجيل الخامس (5G)، و دخول الاتحاد الأوربي و روسيا و أمريكا اللاتينية و سنغافورا و غيرها من الدول في هذا السباق المحتدم، أمام كل هذه الجلبة قد تتساءل قارئنا الكريم عن ما هو الجيل الخامس (5G) هذا؟ ومن اخترع الجيل الخامس (5G)؟ وماهي التقنيات الأساسية التي تشكل الجيل الخامس (5G)؟ و أين موضع الدول العربية من الجيل الخامس و الصراع المحتدم بين الدول حوله؟ ماهي الدول التي تستخدم الجيل الخامس؟ هل ثمة شبكات الجيل الخامس (5G) في مصر أو في السعودية أو في المغرب أو الجزائر...؟ و كيف يختلف الجيل الخامس (5G) عن غيره من الأجيال السابقة؟ و ما الأثار الاقتصادية لشبكة الجيل الخامس؟ ما هي أضرار الجيل الخامس (5G)؟ وما مميزاته؟ و كيف و متى ستؤثر تقنية الجيل الخامس (5G)على الاقتصاد العالمي؟ و أين يتم استخدام الجيل الخامس؟ و موعد إطلاق الجيل الخامس (5G)؟ و ماهي سرعة الجيل الخامس (5G)؟ و هل الجيل الخامس فعلا متاح؟ و هل صحيح أن الجيل الخامس (5G) سرعته مضاعفة بشكل خيالي؟ ما مدى سرعة الجيل الخامس (5G) ؟ هل سيغير الجيل الخامس (5G) خدمة الأنترنت المنزلية الخاصة بي؟ و هل أحتاج إلى امتلاك هاتف جديد للاستفادة من الجيل الخامس (5G) مثلا؟

تساؤلات عدة تتبادر إلى ذهنك قارئنا الكريم سنحاول الإجابة عنها خلال هذا البحث المبسط السهل حول الجيل الخامس (5G) من الاتصالات اللاسلكية و كل ما تحتاج معرفته عن تقنية الجيل الخامس (5G) في تكنولوجيا الوايرليس و تتميز به عن نظيرتها من الجيل الرابع.

  • ما هو الجيل الخامس؟ ما هي تقنية الجيل الخامس 5G؟
  • من اخترع الجيل الخامس؟
  • ماهي التقنيات الأساسية التي تشكل شبكة الجيل الخامس؟
  • ما الفروق بين الأجيال السابقة من شبكات الهاتف المحمول و الجيل الخامس؟
  • ما هي مميزات و أضرار الجيل الخامس على الاقتصاد العالمي و الصحة العالمية للمجتمعات؟
  • ما هي استخدامات الجيل الخامس؟ أين يتم استخدام الجيل الخامس؟
  • ما مدى سرعة الجيل الخامس؟
  • هل الجيل الخامس متاح الآن و ما هي الدول العربية التي تملك هذه التقنية؟

ما هي تقنية الجيل الخامس 5G؟ و ما التأثير الصحي لشبكات الجيل الخامس ؟

تمثل شبكات 5G الجيل الجديد الواعد من شبكات الاتصال اللاسلكية المرتكزة على الأنترنت و قد عمد البعض إلى القول بان شعار الجيل الخامس هو الأنترنت لكل شيء أو أنترنت الأشياء، و مفاد ذلك أن كل شخص بل وكل شيء سواء في المنزل أو الشارع أو مكان العمل سيكون متصلا بالأنترنت و ذلك في ما يصطلح عليه بالمدن الذكية، نعم لقد أصبح هذا الأمر مع الجيل الخامس من الاتصالات حقيقة ، ذلك أن تكنولوجيا الجيل الخامس تتميز بسرعة فائقة بنحو عشرات أضعاف الجيل الرابع ، بالضافة إلى تغطية أوسع، تقدم تكنولوجيا الجيل الخامس إشارات لاسلكية بمقدار 5 جيجا هرتز و سرعة أعلى من 10 جيجا بايت في الثانية لنقل البيانات و الإشارات الصوتية من أبراج الخلايا أو أجهزة الإرسال الأخرى إلى هاتفك مثلا أو أي جهاز متصل بالأنترنت و الشبكات الخلوية.

و من ثمة يمكن القول بان تقنية الجيل الخامس هي تكنولوجيا السرعة الفائقة تتكفل بوظائف جديدة جدا تلبية للطلبات المزايدة للتواصل و التكفل بالتطبيقات الجديدة بفضل التدفق العالي جدا للمعطيات بسرعة جيغابايت و تفاعل كبير و في وقت و جيز يبلغ بضعة ميلي ثانية مع موثوقية عالية. و تقنيا تستخدم شبكات الجيل الخامس هوائيات ذكية ميمو (Multiple Input Multiple Output (MIMO تسمح ببلوغ مستويات تدفق و بث اعلى من الجيل الرابع ، مع ميزة الموجات الراديو الذكية توجيهية تحت الطلب، بمعنى أن الهوائيات الموظفة في شبكات الجيل الخامس و عكس الهوائيات الكلاسيكية التي تبث دون توقف موجاتها على منطقة جغرافية كاملة و بشكل مستمر متواصل، فان هوائيات الجيل الخامس تزود موجات الاتصال بناء على طلب المحطة التي تريد الارتباط بالشبكة، هذه الخاصية الفريدة تسمح للهوائيات بتقليل عملها و تدير استهلاك الطاقة بشكل افضل، و بخصوص الجانب الصحي، فقد ذهبت اللجنة الإلكترو تقنية الدولية CEI) International Electro technical Commission) و لجنة الضبط الأوروبية في المجال الإلكتروني و الإلكترو تقني CENELEC) European Committee for Electro technical Standardization) إلى أن الترددات و الموجات الراديوية الموظفة في الجيل الخامس تبقى في المستوى المسموح به عالميا ووفق منظمة الصحة العالمية تحت العتبات المحددة في التوجيهات الدولية، و تجدر الإشارة هنا إلى ما نقله موقع أورو نيوز Euronews.com عن تقرير صادر عن مفوضية الاتحاد الأوروبي العام الماضي إلى أن "الدراسات لم تسفر بعد عن أدلة واضحة على تأثيرها على الثدييات أو الطيور أو الحشرات"، وأضاف: "إن عدم وجود أدلة واضحة بعد توجه عملية وضع دليل التعرض لتكنولوجيا 5G يترك الباب مفتوحا أمام احتمال وجود عواقب بيولوجية غير مقصودة".

 من اخترع الجيل الخامس؟

 قد تتساءل قارئنا الكريم، من اخترع الجيل الخامس؟ إنه سؤال مهم و معقد في نفس الوقت، ذلك أنه أمام الصراع و التنافس المحتدم بين مختلف الدول و الشركات لامتلاك جيل جديد من الاتصالات اللاسلكية، جعل أمر تحديد من اخترع الجيل الخامس بشكل أدق صعبا إلى حد ما، غير انه يمكن القول بأن الدولة التي حظيت بالنصيب الأكبر هي جمهورية الصين الشعبية من خلال شركة زد تي إي الصينية و شركة هواوي الصينية التي قدمت أزيد من 1554 براءة اختراع في مجال الاتصالات اللاسلكية من الجيل الخامس، و يعد السيد بروفيسور إردال أريكان Erdal Arıkan التركي الجنسية أبرز الأسماء المساهمة في اختراع الجيل الخامس، وذلك من خلال اختراعه نظام التشفير بولركود للجيل الخامس مما سيساهم بطريقة مبتكرة تعزيز عمليات نقل البيانات بشكل مضمون.

و بالإضافة إلى شركة هواوي، ثمة شركات أخرى تعمل جاهدة على تطوير بحوثها و تكنولوجياتها باتجاه الجيل الخامس (5G)، من قبيل شركة نوكيا في فنلندا، و كذا كل من ايه تي آند تي  و فيريزون  و سامسونج و إنتل و سيسكو و كوالكوم ... و غيرها.

و نشير هنا إلى الصراع المحتدم بين الصين و الولايات المتحدة الأمريكية في شخصها الرئيس دونالد ترامب الذي عمد إلى اتخاذ قرارات عدة بهدف تقويض السيطرة المطلقة للصين على الجيل الخامس 5G. و تجدر الإشارة إلى ما نقلته جريدة الاتحاد الإماراتية عن  أديسون لي محلل الاتصالات في بنك جيفريز الاستثماري في هونج كونج قوله "يعد مشروع 5G مشروعاً استراتيجياً هاماً للصين.. إنه يلتهم كل الموارد، لأنهم إذا دخلوا أولاً من الباب في تقنيات 5G، فإنهم سيقتحمون أولاً تقنيات 8G 7G 6G". 

ما هي مميزات الجيل الخامس؟

ذكر موقع يورو نيوز نقلا عن المفوضية الأوروبية في معرض حديثها عن شبكات الجيل الخامس قولها "إنها واحدة من أهم لبنات بناء اقتصادنا الرقمي ومجتمعنا في العقد القادم" و أضافت المفوضية قولها "إن الجيل الخامس 5G الذي سيسمح للأجهزة بمعالجة حجم هائل من البيانات بأقل قدر من التأخير سيعزز الذكاء الاصطناعي وكذلك الحوسبة السحابية. وبمرور الوقت ، سيتأثر النشاط الاقتصادي بأكمله بالبنية التحتية 5G، مما يسرع التحول الرقمي للشركات واعتماد قطاعات كثيرة على التقنية الجديدة، وبالتالي الثورة الصناعية الرابعة."

يمكن القول بان تقنية 5G اللاسلكية تهدف إلى تقديم نقل البيانات بأعلى سرعة تصل إلى أكثر من جيجابيت في الثانية بمعنى زمن انتقال منخفض للغاية، مع موثوقية اكبر و سعة شبكة هائلة و أكثر انتشارا في إطار الداء العالي و الكفاءة المحسنة تمكن المستخدمين من خوض تجارب جديدة ضمن ربط الصناعات الجديدة لاسلكيا.

إذن مع 5G سنخطو بالكامل إلى جيل جديد يستجيب بسرعة فائقة، نحن على بعد لحظات من القدرة على تنزيل أفلام عالية الدقة في ثوان، و ممارسة الألعاب عبر النت بدون ادنى انقطاع أو تأخير، نعم ستصل السرعة إلى اكثر من 1000 مرة مقارنة مع

أيضا 5G ستكون جد مفيدة للروبوتات مثل السيارات بدون سائق، و التطبيب عن بعد، و سيتسع مفهوم المنازل الذكية smart homes مما يعني انه سيسمح للأجهزة بالتواصل مع بعضها البعض عن طريق تسريع نقل البيانات quickening data transmission، الجيل الجديد سيساهم في زيادة إنتاج الذكاء الاصطناعي AI production and expansion و سياقا فريدا للذكاء الاصطناعي.

في الجانب الأخر، ثمة عدة تحديات أمنية كبيرة في مستقبل شبكات الاتصال (المعمارية و البنية المعتمدة على بروتوكولات الأنترنت و تنوع طرق الوصول السريع للشبكة و انفتاح أنظمة التشغيل مع غياب الاحترافية الأمنية لدى الكثيرين من مستعملي النت...) ونتيجة لذلك سيتعين على نظام الجيل الخامس في الاتصالات أن يعالج تهديدات أكثر وأقوى بكثير من أنظمة الاتصال الحالية.

وعلى الرغم من أن النظام الجديد سيكون عرضة لعدد كبير من التهديدات الأمنية المعروفة وغير المعروفة، فليس من الواضح أي التهديدات ستكون أخطر وأي أجزاء الشبكة ستكون عرضة أكثر لتلك التهديدات، أو كما قال Jonathan Rodriguez في كتابه Fundamentals of 5G Mobile Networks.

ما الفروق بين الأجيال السابقة من شبكات الهاتف المحمول و 5G؟

بحلول 2020، يكون قد مر على إطلاق الجيل الأول للاتصالات 1ج 41 عاما في رحلة تطور مذهل للتكنولوجيا مرورا بالجيل الثاني فالثالث ثم الرابع و ها نحن في الزفرات الأولى لانتشار الجيل الخامس، فكيف كانت الرحلة خلال الأجيال السابقة؟ وما الفرق بين كل جيل وآخر؟

يمثل الجيل الأول بادرة اطلاق الاتصالات اللاسلكية و ذلك سنة 1982 حيث تم الاعتماد على طيف الأمواج بين 824  ميجاهرتز و 894 ميجاهرتز معتمداً على إشارات Analog  مما امكن معه نقل المكالمات الصوتية عبر الخلوي، غير أنه عرفت التقنية مشاكل عدة  أبرزها احتاج الهواتف أن تكون بحجم ضخم وببطارية كبيرة نظراً للاستهلاك العالي للطاقة لزيادة تردد الموجات كما كان من السهل فقدان الاتصال نظراً لتعرض عملية نقل الموجات لأي خلل بسبب حالة الطقس.

و مع الجيل الثاني تم الانتقال إلى الرقمنة و تقنية Digital Signals، و صدر ما اصطلح عليه ب GSM (النظام العالمي للاتصالات المتنقلة)، خلال هذه المرحلة عرفت الهواتف انتشارا كبيرا و تطورا على مستوى الحجم و الجودة أعلى مع دعم الرسائل النصية SMS  ثم رسائل MMS المتضمنة للصور و الفيديو حيث تم الانتقال إلى سرعة 64Kb/s.

و في عام 2001 شهد العالم طفرة نوعية في نقل البيانات رقميا  3G network حيث دخلت الأنترنت على الخط مع النظام العالمي للاتصالات الجديد (Universal Mobile Telecommunications System (UTMS حيث تراوحت سرعة 3ج بين 200 كيلوبت في الثانية و 3 ميجا بت في الثانية مع توظيف خوارزمية تشفير أكثر أمانًا لنقل البيانات ، مما زاد من موثوقيتها.

و في 2011 دخلت التكنولوجيا فصلا أخر في تاريخ الأجيال اللاسلكية مع 4ج 4G network مع سرعة تصل إلى 10 مرات أسرع (100 ميجابت في الثانية أثناء التنقل و 1 جيجابيت في الثانية على الأقل عند الثبات)، مع هذا الجيل شهدنا تطورا في الهواتف المحمولة، خدمة الألعاب، تلفزيون عالي الدقة عبر الهواتف، مؤتمرات و لقاءات فيديو، تلفاز ثلاثي الأبعاد (IP telephony, gaming services, high-definition mobile TV, video conferencing, and 3D television). 

هذا الجيل عرف تحسينات عدة ابرزها ظهور 4G LTE ) Long Term Evolution).

و ها نحن أمام الجيل الخامس 5G من تقنية الاتصالات اللاسلكية و بروز مصطلح إنترنت الأشياء سرعة نقل بيانات ب جيجا هيرتز.

و حسب بيان مشترك بين الولايات المتحدة وسلوفينيا 13 آب/أغسطس 2020 في معرض الحديث عن الاتفاق المشترك بين الدولتين حول الجيل الخامس 5G "ستتيح تقنية الجيل الخامس المجال لطيف واسع من التطبيقات الجديدة، التي ستقدّم الخدمات الحيوية للجمهور وتفيد مواطنينا واقتصاداتنا. ستؤدي كميات البيانات المتزايدة على شبكات 5G إلى زيادة الترابط بين اقتصادات العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة وسلوفينيا، وتسهيل الخدمات والتجارة عبر الحدود. غير أن حماية شبكات الاتصالات من التعطيل أو التلاعب بها وضمان الخصوصية والحريات الفردية لمواطني الولايات المتحدة وسلوفينيا أمر حيوي لضمان مقدرة شعبنا على الاستفادة من الفرص الاقتصادية الهائلة التي ستفتحها شبكة الجيل الخامس."

هل الجيل الخامس متاح الآن و ما هي الدول العربية التي تملك هذه التقنية؟

بالمجمل الإجابة نعم، مع بداية عام 2019 بدأ المشغلون العالميون global operators في توظيف الجيل الخامس 5ج. خلال السنة الحالية شهدنا و نشهد تسويقا للهواتف الذكية بتقنية 5ج خاصة هواتف Android.

و اعتبارا من يونيو 2020 أصبحت تقنية الجيل الخامس متاحة في أكثر من 35 دولة منها الدول العربية، نذكر هنا على سبيل المثال: البحرين، الكويت، سلطة عمان، دولة قطر، المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة.

هل أحتاج إلى هاتف جديد إذا كنت أريد 5G؟

الإجابة نعم ثمة هواتف جديدة تدعم الجيل الخامس، إنها الهواتف الذكية المتضمنة لمعالجات من نوع Snapdragon X55 أو Snapdragon X60 Modem-RF أو Qualcomm Snapdragon 865.

وفي ما يلي أسماء الهواتف الذكية الداعمة للجيل الخامس:

هل اعجبك الموضوع :
author-img
أخوكم مصطفى، متخصص في بناء و تطوير المحتوى على الأنترنيت و التسويق الالكتروني، مؤسس ومسير قناة روبوت تكنو عربي المتخصصة في تقديم شروحات ودروس بالڤيديو حول مواضيع بناء الويب و التكنولوجيات و التسويق الالكتروني و التجارة الالكترونية، أسعد بالتواصل معكم و تقديم خدمة مميزة في إطار تطوير الويب والتسويق الرقمي.

تعليقات

متابعنا الكريم، يمكنك التفاعل في الموقع بإضافة تعليقك أو ملاحظاتك ضمن قسم التعليق أسفل المقالة، وسيتم نشرها مباشرة بعد الاجابة عليها.
كما يمكنك التواصل معنا عبر صفحة اتصل بنا او عبر البريد الالكتروني: Robotechno.arabic@gmail.com
محتويات المقالة :
    DMCA.com Protection Status Addurl.nu